نائب وزير الزراعة "من السودان: الوزارة مؤهلة لاستخدام التطبيقات الذكية


شاركت الدكتورة منى محرز، نائب وزير الزراعة للثروة الحيوانية والسمكية والداجنة، فى افتتاح فعاليات المنتدى الإقليمى الأول للزراعة الذكية بالخرطوم، حيث ناقش المنتدى أهمية  التكنولوجيا الرقمية فى تحقيق الأمن الغذائى وزيادة المنتجات الزراعية والحفاظ علي الثروة الحيوانية.
حضر الافتتاح وزيرا الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ووزير الزراعة والغابات السودانية، وبحضور رئيس المنظمة العربية للتنمية الزراعية ورئيس المنظمة العربية لتكنولوجيا الاتصال.  
وأثناء كلمتها، نقلت "محرز" تحيات الدكتور عز الدين أبو ستيت وزير الزراعة واستصلاح الاراضي المصري ، وتمنياته بالتوفيق لكل المشاركين بالمنتدي وتطلعه الي زيادة الزراعة الذكية المعتمدة علي تطبيقات وحلول إنترنت الأشياء وتكنولوجيات جديدة أخرى لتحقيق الاستدامة الزراعية والأمن الغذائي للتقدم الى عالم قادر على تحقيق الامن الغذائى فى دولنا لخدمة صالح شعوبنا وتطوير المناطق الريفيه وسكان الريف . 
 وأوضحت "محرز"، فى كلمتها أمام المنتدى، أن الحكومة المصرية أعلنت العام الماضي عام المعلومات والبيانات الالكترونية وان وزارة الزراعة واستصلاح الأراضى بما تمتلكه من إمكانيات المعمل المركزي  للمناخ الزراعي وأجهزة الاستشعار عن بعد ووحدة النظم الخبيرة ومع وجود قاعدة بيانات عن الانتاج الحيوانى والداجنى والسمكى، مؤهلة لاستخدام التطبيقات الزراعية الذكية. 
وأشارت إلى أن استخدام التكنولوجيا الحديثة يساهم بشكل كبير في زيادة الإنتاج وتطوير الزراعة والتسميد والحصاد وطرق الرى ومجال تغذية الحيوان والتحسين الوراثى مع إمكانية توظيف الذكاء الصناعى للتعامل مع البيانات واستخدام الأجهزة الزراعية التكنولوجية الحساسة لجمع وتحليل البيانات المتعلقة بالزراعة، ويشمل ذلك تحديد نسبة الضوء ورطوبة الطقس والحرارة ومستويات الرطوبة في التربة، وهذه جميعها متصلة بنظام رى يمكنه تحديد الاحتياجات المائية وتشغيل نظم الرى اتوماتيكيا .   
وأكدت " نائب الوزير"، أن وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي المصرية تقوم حاليا بإنشاء مركز معلومات مركزي متقدم يضم قاعدة بيانات شاملة الانتاج الحيواني والداجني والسمكي ضمن البرنامج القومي لتكنولوجيا المعلومات، وقد تم رفع إحداثيات مزارع الانتاج الحيواني والداجني والسمكي والمجازر وجميع المنشآت الحيوانية وذلك باستخدام أجهزة GPS  وتوقيع تلك الإحداثيات علي الخريطة الالكترونية لجمهورية مصر العربية وإعداد خريطة وبائية للأمراض الحيوانية والتي علي أساسها يتم وضع خطة للتحكم والسيطرة علي الأمراض الوبائية ويتم استخدام تقنية الاستشعار عن بعد لمراقبة ومتابعة التعديات علي البحيرات والأراضي الزراعية والعمل علي إزالتها ونظام الانذار المبكر والتنبؤ بالأمراض العابرة للحدود مثل حمى الوادى المتصدع. 
 
 
اعلانات

سعر السوق

اعلانات
مستلزمات الإنتاج
المنتج السعر الوحدة مصدر السعر اخر تحديث االاسعار السابقة
أعلاف متكاملة 456 يورو كيلو Karem Othman 2018-10-13 االاسعار السابقة
إضافات غذائية 130 جنية عبوة Karem Othman 2018-11-20 االاسعار السابقة
اضغط هنا لمزيد من الأسعار
الالبان ومنتجاتها
المنتج السعر الوحدة مصدر السعر اخر تحديث االاسعار السابقة
لبن سائل 120 جنية كيلو Karem Othman 2018-11-20 االاسعار السابقة
اضغط هنا لمزيد من الأسعار
قص اظلاف الاغنام

من الأمور المهمة جدا في رعاية الأغنام هو القيام بقص الأظلاف دوريا وعدم تركها تطول بشكل كبير فقد تتجمع تحت الأظلاف الأوساخ مما يسبب بعض المشاكل والأمراض  ، أيضا قد يتسبب طول الأظلاف في شبه الإعاقة فيعزف المصاب عن الأكل والشرب. اذا طال الظلف فقد يسبب حصول بعض الألم بسبب احتكاك الظلف بالأرض او عند حصول كسر له وهذا يؤ ....

المزيد
كيف تزيد من نسبة التوأمة عند ا ....

في مشاريع تربية الاغنام والماعز, يعتبر معدل عدد الخرفان والجديان المولودة خلال كل سنة من أهم معايير النجاح, لذلك يسعى مربوا الاغنام والماعز دوما الى تحسين نسبة خصوبة القطيع لضمان ولادة أكبر عدد ممكن من النعاج والماعز, الا أن البعض لا يقف عند هذا الحد فقط, انما يطمح الى تحسين نسبة التوأمة للحصول على أكثر من مولود خلال ك ....

المزيد
كيفية اختيار أحسن الابقار الحل ....

1.اختيار السلالة: هي من الشروط المهمة لاختيار البقر الحلوب, فهناك سلالات كثيرة يمكن اعتمادها لكنها تتفاوت من حيث انتاجيتها للحليب وتبقى سلالة الهولشتاين Holstein من السلالات الاكثر انتاجية للحليب عبر العالم 2.اختيار المنتج هناك العديد من المنتجين للسلالة التي تحب تربيتها لانتاج  الحليب عبر العالم كله, لكن بالرغم م ....

المزيد
الحمى القلاعية و طرق علاجها ....

ما هى الحمى القلاعية؟ هو مرض فيروسي سريع الانتشار، المرض يصيب الحيوانات ذات الظلف المشقوق مثل الأبقار والأغنام والماعز والخنازير، كما أنه يصيب الحيوانات البرية كالغزلان، ويمكنه إصابة الحيوانات ذات الخف كالجمال والأفيال، أما الخيول فلديها مناعة ضد هذا المرض، وهناك نحو سبع سلالات مختلفة مناعياً من الفيروس المسبب للمرض، و ....

المزيد

احدث المشاريع

عرض جميع العروض

شركائنا